غادة عيد من المنصورية : ما يحصل هو استفزاز للأهالي

طالبوا مع أبعاد بـ #المؤبد_إلو_الحياة_إلها

أكدت الأمينة العامة لـ”حزب 7″ الاعلامية غادة عيد، التي وصلت الى المنصورية للتضامن مع الأهالي، رفضها قمع القوى الامنية للناس، معتبرة أن “ما يحصل هو استفزاز للأهالي، ومن حق الناس أن يسكنوا في منطقتهم بأمان وسلام”.

وقالت: “في حال التفاوض يجب التوقف عن العمل بدلا من إلهاء الناس بفكرة التفاوض واكمال العمل”، داعية الى “تشكيل لجنة من الخبراء لاتخاذ القرار المناسب”.

أما الكاهن سليم خوري الذي اعتدي عليه صباحا وهو يتوجه الى كنيسة سانت تريز لاداء الصلاة الصباحية، فدعا الى “التهدئة ووقف الأشغال بانتظار التقارير العلمية النهائية وتبديد هواجس الناس لانه من حقها ان تخاف، والمطلوب من الدولة التروي بانتظار نتائج الاجتماعات والتقارير العلمية”.

وعما حصل صباحا قال: “حاولنا الوقوف بوجه القوى الامنية لمنع مد الكابل”.

اخترنا لك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.