بعد غيابه لـ 30 عاماً : رصدُ القرش الفرح قبالة السّاحل !

طالبوا مع أبعاد بـ #المؤبد_إلو_الحياة_إلها

تمّ رصد أحد أضخم الكائنات البحرية النادرة، ويدعى “القرش الفرح”، على مقربة من سواحل ولاية كاليفورنيا الأميركية.

ووفقاً لما نشرته “فوربس”، يأتي الظهور الأخير للقرش النادر بعد غيابه لنحو 30 عاماً.

ويبلغ طول القرش النادر أكثر من 10 أمتار، ويساوي حجمه حافلة أو طائرة ركاب صغيرة.

وأشار عالم الأحياء في الإدارة الوطنية للمحيطات والغلاف الجوي، هايدي ديوار، إلى أنّ عدد مشاهدات “القرش الفرح” بدأت تتناقص تدريجياً منذ ستينيات القرن الماضي، بالقرب من سواحل كاليفورنيا، إلى أن أصبحت رؤيته نادرة جدا خلال الـ30 عاما الأخيرة.

وأوضح باحثون، أنّ ظهور القرش النادر من جديد، ربما يعود إلى الهجرة الجماعية لأفراده وكذلك الأسماك التي يتغذى عليها، نتيجة لارتفاع درجة حرارة المحيطات.

اخترنا لك

التعليقات مغلقة.