من جنبلاط الى عون : الى متى ستبقى الامور سائبة في عهدك ؟

طالبوا مع أبعاد بـ #المؤبد_إلو_الحياة_إلها

علق رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط على الإشكال الذي وقع في عين دارة، اليوم الإثنين، وقال : “اين هي الدولة في عين دارة. هل هي دولة الجنجاويد لعصابة فتوش وشركائه التي تعتدي على الاهالي بالحجارة وبالسلاح”.

وأضاف جنبلاط في تغريدة على حسابه عبر “تويتر” : “اين هي الدولة ومشاعات عين دارة مستباحة مع الاملاك الخاصة مع وجود عصابات من المسلحين. الى متى يا فخامة الرئيس ستبقى الامور سائبة في عهدك ؟”.

وجرى ​إطلاق نار​ في منطقة الكسارات في ​ضهر البيدر​ على خلفية وضع سواتر من قبل ​بلدية عين دارة​، منعا لاستكمال الاعمال في المنطقة.

و”جنجاويد” أو جنجويد هو مصطلح سوداني مكوّن من مقطعين هما : “جن” بمعنى جنى، ويقصد بها أن هذا الجني (الرجل) يحمل مدفعا رشاشا من نوع “جيم 3″ المنتشر في دارفور بكثرة، و”جويد” ومعناها الخيل او الجواد.

اخترنا لك

التعليقات مغلقة.