ريفي : خيارنا الشرعية والسيادة

طالبوا مع أبعاد بـ #المؤبد_إلو_الحياة_إلها

ذكّر الوزير السابق أشرف ريفي، في تغريدة على حسابه عبر “تويتر”، أن “في مثل هذا اليوم استشهد المئات في باب التبانة على يد النظام السوري من شباب طرابلس في مجزرةٍ وحشية ليست غريبة على هذا النظام”.

ورأى، أنّ “طرابلس دفعت كالأشرفية وزحلة ثمناً كبيراً لكنها كسرت وصاية النظام وانتصرت للبنان”.

وتابع “خيارنا الشرعية والسيادة في مواجهة كل الوصايات. أنحني إجلالاً لأرواح الشهداء وأفتخر أنني إبن هذه المدينة العظيمة وابن هذا الوطن الذي لن يكون إلا سيداً حراً مستقلاً”.

اخترنا لك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.