تفاصيل تصدى الجيش اللبناني لـ 3 مسيّرات معادية

طالبوا مع أبعاد بـ #المؤبد_إلو_الحياة_إلها

أطلق الجيش النار على طائرتين مسيّرتين إسرائيليتين حلّقتا في أجواء العديسة”، وفق ما أوردت قناة “العربية”

فيما أفادت “الوكالة الوطنية للاعلام” بأنّ “الجيش اللبناني اطلق النار على طائرتين استطلاع إسرائيلية مسيرتين من نوع درون، لخرقهما الأجواء اللبنانية فوق العديسة ولرؤيتهما بالعين المجردة”.

ولاحقاً، أفادت “الوطنية للإعلام” بأنّ “الجيش فتح النار مجدّداً باتجاه طائرة استطلاع معادية ثالثة من نوع درون مسيرة فوق العديسة.

وأكّد مصدر عسكري لبناني لوكالة “فرانس برس” أنّ “إطلاق النار يأتي في إطار تعليمات سابقة لناحية أنّ أيّ تحرّك إسرائيلي داخل الأراضي اللبنانية يطلق عليه النار فوراً”.

بيان الجيش
وأعلنت قيادة الجيش – مديرية التوجيه أنّ “طائرة استطلاع تابعة للعدو الإسرائيلي مسيّرة آتية من الأراضي الفلسطينية المحتلّة، خرقت الأجواء اللبنانية عند الساعة 19,35 وحلّقت فوق أحد مراكز الجيش في منطقة العديسة.

وقد تصدّى لها الجيش وأطلق النيران باتجاهها ما اضطرّها للعودة من حيث أتت. كما قامت طائرة استطلاع ثانية بالتحليق فوق منطقة كفركلا لبعض الوقت وما لبثت أن غادرت الأجواء اللبنانية باتجاه الأراضي المحتلّة.

كذلك بتاريخه، وإلحاقاً ببيانها السابق، أعلنت قيادة الجيش – مديرية التوجيه، أنّ “طائرتي إستطلاع تابعتين للعدو الإسرائيلي، قامتا عند الساعة 20:50 بالتحليق فوق أحد مراكز الجيش في منطقة العديسة، حيث تصدى لهما الجيش بنيران الأسلحة المناسبة”.

في المقابل، أشار الجيش الإسرائيلي إلى أنّه يتحرى بشأن التقارير عن إطلاق النار على الطائرتين جنوب لبنان. ولاحقاً، قال إنّ “طائرات مسيّرة كانت في مهمة استطلاعية جنوب لبنان تعرضت لإطلاق نار لكنها أنهت مهمتها من دون أضرار”.

فيديو يظهر لحظة إطلاق النار

إلى ذلك، تداول ناشطون عبر مواقع التواصل الإجتماعي فيديو يظهر لحظة إطلاق الجيش النار على الطائرتين المسيرتين الإسرائيليتين، مقابل العديسة عند الحدود الجنوبية.

كذلك، ذكرت “الوكالة الوطنية للإعلام ” أنّ “طائرتي استطلاع معاديتين من نوع MK، خرقتا الأجواء اللبنانية، حيث حلقت الأولى في أجواء بلدة مروحين الحدودية، في القطاع الغربي – قضاء صور، أما الثانية فحلقت في أجواء بلدة رميش الحدودية في قضاء بنت جبيل”.

اخترنا لك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.