ماذا طلب جعجع من عون والحريري ؟

طالبوا مع أبعاد بـ #المؤبد_إلو_الحياة_إلها

القى رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع في دارته بمعراب، كلمة تناول من خلالها المستجدات في الساعات الاخيرة، حيث اكد ان “جوزف حنوش مواطن لبناني من البترون مخطوف منذ 25 يوماً في الأراضي اللبنانية علماً انه منذ اللحظة الأولى، والأجهزة الأمنية على علم بذلك”.

واكد انه “حتى الساعة كل ما يحصل هو توجيه نصيحة لأهله بالتفاوض مع الخاطفين”.

ودعا جعجع في هذا الاطار، وزيري الداخلية والدفاع الى “التحرك بأسرع وقت ممكن وارسال الاجهزة المعنية الى مكان وجود المخطوف حنوش واطلاق سراحه”.

وأضاف: “يقال أنّ بعض السياسيين مستفيدين من وجود المعابر غير الشرعية وهذا امر غير مقبول”.

واشار جعجع الى ان “عجز الكهرباء وحده حوالي 45% من عجز الموازنة، وهناك بعض الخطوات الاولية التي يمكن القيام بها مثلا تعيين مجلس ادارة جديد فلا شيء يمنع ذلك شرط الا يكون على طريقة التعيينات التي تحصل، بل يجب ان يتم بآلية واضحة”، متسائلا ” لماذا لا تعيّن هيئة ناظمة للكهرباء”؟

ولفت الى ان “الحريري في الأسبوع الأخير يكثف اتصالاته ولكن هذا لا يكفي إلّا إذا أصبحت الدولة اللبنانية جدّيّة بإصلاحاتها”، معتبرا ان “رئيس الحكومة يستطيع أن يجول العالم قدر ما يشاء لكن ذلك لا يفيد إن لم تنفذّ الإصلاحات”.

وقال: ” إذا لم تترافق جولات رئيس الحكومة سعد الحريري مع نتائج عمليّة فلن نصل إلى الحلّ الذي ننتظره وقد ينزلق الوضع الى ما لا تحمد عقباه”، مؤكدا ان “لجنة المال والموازنة أحصت اكثر من 5800 موظف غير قانوني والحكومة حتى الآن لم تحرّك ساكناً”.

وفي الشق الاقليمي اوضح جعجع ان “الوضع في المنطقة ككل أكثر من أي وقت مضى على كفّ عفريت والجميع يعلم ان هناك احتمال أن ننزلق إلى ما لا نرغب به ومع ذلك، هناك حزب واحد مصرّ على أن يتفرّد بقرار السلم والحرب”.

وطلب رئيس “القوات ” من “عون والحريري ردّ قرار السلم والحرب إلى مجلس الوزراء وإلاّ سيتّجه لبنان إلى حرب في أيّ وقت”.

اخترنا لك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.