الفرزلي : الطائف لم ينفذ بسبب ضعف الرئاسات السابقة وعون الضمانة لتنفيذه

طالبوا مع أبعاد بـ #المؤبد_إلو_الحياة_إلها

أكد نائب رئيس مجلس النواب السابق ايلي الفرزلي أن “رئيس مجلس النواب نبيه بري لن يعادي العهد الجديد”، مشيراً إلى أن “معارضي رئيس الجمهورية ميشال عون الذين وصفوا خطاب القَسَم بالجيد جداً لم يجدوا سوى هذا المخرج كي يلحقوا بالركب ويبرّروا مواقفهم”.
في حديث الى وكالة “أخبار اليوم”، شدد الفرزلي على أن “خطاب القَسَم هو موقف الرئيس الذي يشكل قواسم مشتركة لكل الجهات”، معتبراً أن “خوف البعض من وصول رئيس قوي الى سدّة الرئاسة، هو ما جعل هؤلاء منذ العام 2005 غير متعاونين وهذا ما كرّرناه دائماً واليوم سيعتادون على هذا الواقع ، وبالتالي سيتمّ التعاطي مع الرئاسة على أساس وجود الرجل القوي”.
وعما إذا كان تشكيل الحكومة العتيدة سيتأخر، لفت الفرزلي إلى أن “حصل تأخير سيكون معقولاً ومقبولاً”، مشيراً الى أنه “منذ الإستقلال وحتى اليوم لطالما كان يحصل التأخير”، معتبراً أن “العهد الجديد ليس معنياً بتأليف الحكومة الذي يخصّ حصراً الرئيس المكلف والفشل هنا يصيبه  ولا يصيب رئيس الجمهورية وهذا ما ينصّ عليه الدستور”.
كما أكد أن “عون يشكل ضمانة لتنفيذ إتفاق الطائف”، موضحاً أن “سبب عدم تنفيذ هذا الإتفاق هو ضعف الرئاسات المتعاقبة”.

اخترنا لك

التعليقات مغلقة.