مجلس ثورة الارز طالب بتشكيل حكومة نزيهة بعيداً من الكيدية

طالبوا مع أبعاد بـ #المؤبد_إلو_الحياة_إلها

عقد ” المجلس الوطني لثورة الأرز ” – الجبهة اللبنانية، إجتماعه الأسبوعي في مقره العام برئاسة أمينه العام ومشاركة أعضاء المكتب السياسي، وإستعرضوا الشؤون السياسية والإجتماعية والأمنية والإقتصادية، المدرجة على جدول الأعمال، وفي الختام أصدروا بياناً املوا فيه من العهد الجديد ” أن يكون على مستوى طموحات اللبنانيين، وأن تستكمل كل القوى تعاونها الصادق مع العهد الجديد، آملين عدم عرقلة عملية تأليف الحكومة، وأن يؤخذ في الإعتبار ما ورد في خطاب القسم المقتضب الذي لحظ كل المواضيع الدقيقة والحساسة. كما يأمل المجتمعون ألا يستثمر الوصوليون مسيرة العهد ليكسبه جماعة من الأشرار والجبناء والثرثارين، ويسيئون إليه أسوأ الإساءة.

وتمنى المجتمعون من رئيس الجمهورية، ومن المرجعية السياسية التي ستكلف تأليف الحكومة العتيدة، ” ممارسة الحكم بنزاهة أكان في المجلس النيابي أو في رئاسة مجلس الوزراء “. واملوا في “أن يتولى المراكز الوزارية أشخاص نزيهين بعيدا من الكيدية والتشفي السياسي أو الحزبي وحتى العائلي”.
كما املوا من رئيس الجمهورية، ورئيسي مجلس الوزراء ومجلس النواب، في التعاون مع مؤسسات المجتمع المدني وهيئاته ومجموعاته المنظمة لإعلاء شأن لبنان ومؤسساته الشرعية”.

اخترنا لك

التعليقات مغلقة.