قتيل وجريحان في اشكال جدرا

طالبوا مع أبعاد بـ #المؤبد_إلو_الحياة_إلها

 اشكالاً وقع في محلة جدرا مقابل معمل حمود، بين أفراد من آل عوض وآخرين من آل حمزة، تطور إلى تبادل لاطلاق النار، ما أدى الى اصابة موسى فريد حمزة ( مواليد  1954) في بطنه، ونقل الى مستشفى المقاصد في حالة خطرة وما لبث ان فارق الحياة، وموسى علي حمزة والدته نورا ( مواليد  2002)، الذي اصيب اصابة طفيفة في الرأس، نقل على اثرها الى مستشفى حمود في صيدا، وبلال خضر عوض والدته زاد، الذي اصيب اصابة خطرة في الصدر، نقل على اثرها الى مستشفى لبيب في صيدا.

يشار إلى أن اشكالا مماثلا وقع منذ 3 أيام في جدرا قرب جامعة ” اي يو أل “، وذلك نتيجة خلافات سابقة وقضايا ثأر.

وقد حضرت دورية من الجيش الى مكان الاشكال، وعملت على ضبط الوضع واعادة الامن إلى المنطقة.

اخترنا لك

التعليقات مغلقة.