لقاء الأحزاب : للاسراع في تشكيل حكومة وطنية جامعة

طالبوا مع أبعاد بـ #المؤبد_إلو_الحياة_إلها

لفت لقاء الأحزاب والقوى والشخصيات الوطنية اللبنانية خلال اجتماعه الدوري اليوم، في مركز الحزب السوري القومي الاجتماعي، الى “الدلالات الهامة لزيارة الموفدين الرسميين السوري والإيراني إلى بيروت لتهنئة رئيس الجمهورية العماد ميشال عون.

وأكد في بيان اصدره، “أهمية تعزيز العلاقات اللبنانية مع الدول العربية والأجنبية. لا سيما الدول الشقيقة والصديقة التي يجمعها مع لبنان المصالح المشتركة، في مواجهة الاحتلال الصهيوني والأطماع الصهيونية، وخطر الإرهاب، والعمل على تطوير علاقات التعاون الاقتصادي في شتى المجالات، وهو الأمر الذي شدد عليه خطاب القسم للرئيس ميشال عون”.

كما أكد اللقاء، “ضرورة الإسراع بتشكيل الحكومة على أن تكون حكومة وطنية جامعة. وأن تعمل على معالجة القضايا الخدماتية الملحة، ووضع قانون انتخاب يحقق صحة وعدالة التمثيل على قاعدة النسبية الكاملة”.

واشار الى ان “الموقف من الإدارة الأميركية الجديدة برئاسة دونالد ترامب سيبقى يرتكز إلى موقفها من كيان العدو الصهيوني وحقوق الشعب العربي الفلسطيني، وكذلك الموقف من الإرهاب التكفيري والسياسات الاستعمارية”.

واعتبر انه “ما لم تعد الإدارة الأميركية النظر بسياسات أميركا الاستعمارية ودعمها المتواصل للاحتلال الصهيوني والسياسات الصهيونية العدوانية والتوسعية، وتتوقف عن دعم قوى الإرهاب وإثارة الفتن والفوضى الهدامة ومعاداة الشعوب وقواها التحررية. ستبقى السياسة الأميركية مصدر تهديد وخطر على الأمن والإستقرار في العالم ومنطقتنا العربية والإسلامية، وعلى عداء مع جماهير أمتنا وقواها المقاومة الساعية إلى التحرر من الاحتلال والهيمنة الاستعمارية الأميركية والغربية والصهيونية”.

اخترنا لك

التعليقات مغلقة.