أسد السريان يبكي : ولحظات مؤثرة عند زيارته الكنيسة المُحررة في الموصل

طالبوا مع أبعاد بـ #المؤبد_إلو_الحياة_إلها

قام وفد ضم نيافة الحبرين الجليلين مار نيقوديموس داود متي شرف ” أسد السريان ” مطران ابرشية الموصل وكركوك واقليم كردستان ومار طيمثاوس موسى الشماني مطران ابرشية دير مار متى للسريان الارثوذكس والنائب رائد اسحق عضو مجلس النواب العراقي والاب الربان يعقوب باباوي بجولة تفقدية لعدد من كنائس الموصل في الجانب الايسر من المدينة المحرر حديثا.

وأثارت مشاهد التدمير الذي لحق بالكنائس مشاعر أعضاء الوفد حتى أجهش المطران داود شرف بالبكاء حال دخوله كنيسة مار أفرام مقر اسقفيته لهول المنظر المروع الذي شاهده وحجم الدمار الذي حلّ بالكنيسة وبمقر المطرانية.

كما زار الوفد كنيسة مار بولص للكلدان وكنيسة البشارة للسريان الكاثوليك، ورفعوا الصلوات في هذه الكنائس وشكروا الله على نعمه وتضرعوا اليه ليعينهم على تجاوز هذه المحنة ويعيد السلام الى المدينة بعد اكتمال تحريرها.

كما تفقد الوفد بعضا من أحياء المدينة المحررة ووقفوا على حجم الدمار الذي لحقها.

ازالة وهدم الرايات السوداء من فوق كنيسة مار افرام للسريان الاثوذكس في الموصل

صلاة في كنيسة مار افرام للسريان الارثوذكس في الموصل لاول مرة بعد اكثر من سنتين ونصف

زيارة اصحاب النيافة الى كنيسة مار افرام المحررة في الموصل

اخترنا لك

التعليقات مغلقة.