الدراما اللبنانية تتنفّس في رمضان

طالبوا مع أبعاد بـ #المؤبد_إلو_الحياة_إلها

يحل شهر رمضان المبارك وتصبح العيون مسمّرة على شاشات التلفزة منتقية أفضل مسلسلات الدراما لمتابعتها.

هناك أسماء لا تترك لك الخيار إنما تجذبك حتماً لمتابعة أعمالها.

من أبرز هذه الأسماء الممثّل صاحب الكاريزما العالية رودني الحداد.

رودني قليل الأعمال إنّما إذا أطلّ علم في ذاكرة المشاهدين، لصدق أدائه ولحرفيته المصقولة بالثقافة الأكاديمية.

عن تجربته مع الكاتبة والممثلة كارين رزقالله يقول رودني:”أحترم كارين الإنسانة قبل كل شيء، فهي تتمتّع بأخلاقيات المهنة وتحترم عملها، كما تؤديه بشغف، وشغف كان نقطة مشتركة بيننا”.

وفي عمله”لآخر نفس” قد وجد القصة والسيناريو الجميلين، والممثلة الأصدق، مما أدى التعاون بينهما وبين باقي عناصر المسلسل إلى نجاح يتوقّعه.

لا ينتظر رودني من أدائه لدور جديد أن يضفي على مسيرته الفنية، إنّما يتفانى هو لإضفاء روح جديدة للدور تبقى بعد انتهاء العمل،وهذه قمة الحرفية.

من المؤكد أن رودني سيطل من زاوية جديدة في هذا الدور الذي بات المشاهدون ينتظرونه بشغف.

عن أداء دور ما زال يراود مخيلته،أجاب رودني أنه يتمنى أن يقوم بدور” هاملت”.

أما عن رأيه في الدراما اللبنانية وخاصة أن لديه تجارب في الكتابة والإخراج أيضاً، فهو ينظر لها بعين الكبر ويعتبرها الدراما الأقرب إلى الدراما الأوروبية، خاصّة وأن بعض مواضيعها تشكّل Taboo بالنسبة للوطن العربي.

وهو متفائل بأن الخمس سنوات المقبلة ستكون عصر الدراما اللبنانية.

” لآخر نفس” كتابة كارين رزقالله، وبطولة الأقنوم الثلاثي : كارين رزقالله التي أثبتت يوماً بعد يوم حرفيتها في صناعة وأداء الدراما اللبنانية، رودني الحداد صاحب الكاريزما الأعلى، وبديع أبو شقرا المشهود لحرفيته العالية، ووقّع العمل المخرج الذي حفر إسمه على لائحة النجاح أسد فولادكار.

ننتظركم بشغف وسنتابعكم لآخر نفس.

beirutgate.net-2017-05-27_06-23-31

حاورته : أرليت روحانا غانم – بوابة بيروت Beirut Gate

اخترنا لك

التعليقات مغلقة.