اللحظات الأخيرة قبل وفاتهما : ” ما بدي موت امي بتحبني “!

طالبوا مع أبعاد بـ #المؤبد_إلو_الحياة_إلها

بعدما قضى الشابان أندرو رزق ومايكل قازان في تدهور السيارة التي كانا بداخلها إلى عمق الوادي الذي يربط بين بلدتي مزرعة الجميل وحبوب في قضاء جبيل إثر حادث مروّع، انتشر فيديو مؤثر، صُّور في آخر لحظات قبل وقوع الفاجعة.

وفي الفيديو، يقول احدهما للآخر: “ركّز عالطريق هلق وتروك التلفون، ما بدي موت إمي بتحبني”.

اخترنا لك

التعليقات مغلقة.