البابا فرنسيس يعيّن المطران القس موسى زائراً رسولياً على أستراليا ونيوزيلندا، والأب القبلان زائراً رسولياً على أوروبا للسريان الكاثوليك

طالبوا مع أبعاد بـ #المؤبد_إلو_الحياة_إلها

بيان صادر عن أمانة سرّ بطريركية السريان الكاثوليك الأنطاكية – بيروت

قداسة البابا فرنسيس يعيّن المطران جرجس القس موسى زائراً رسولياً للسريان الكاثوليك في أستراليا ونيوزيلندا والأب رامي القبلان زائراً رسوليا للسريان الكاثوليك في أوروبا.

ظهر يوم الأربعاء 21 حزيران 2017، أعلن راديو الفاتيكان أنّ قداسة البابا فرنسيس قَبِلَ استقالة سيادة المطران مار باسيليوس جرجس القس موسى من مهمّته كزائر رسولي للسريان الكاثوليك في أوروبا، وعيّنه زائراً رسولياً للسريان الكاثوليك في أستراليا ونيوزيلندا.

كما عيّن قداسته الأب رامي القبلان زائراً رسولياً للسريان الكاثوليك في أوروبا.

هذا وقد هنّأ غبطة أبينا البطريرك مار اغناطيوس يوسف الثالث يونان بطريرك السريان الكاثوليك الأنطاكي الكلّي الطوبى، سيادةَ المطران جرجس القس موسى والأب رامي القبلان بهذا التعيين، ووجّه غبطته الإكليروس والمؤمنين في أستراليا ونيوزيلندا وفي أوروبا إلى التعاون مع الزائر الرسولي لما فيه خير الكنيسة وأبنائها.

ألف مبروك لسيادة المطران جرجس القس موسى والأب رامي القبلان، مع الدعاء لهما بخدمة صالحة ورسالة مثمرة لما فيه خير الكنيسة السريانية الكاثوليكية في أوروربا وأستراليا ونيوزيلندا.

اخترنا لك

التعليقات مغلقة.