الصراف : رعاية وحقوق النازح تعنينا وسنقف بالمرصاد لاي عمل ارهابي يصدع وحدتنا وعيشنا المشترك

طالبوا مع أبعاد بـ #المؤبد_إلو_الحياة_إلها

اكّد وزير الدفاع الوطني يعقوب الصراف “جهوزية الجيش الدائمة في مواجهة الارهاب، وما جرى بالامس في عرسال يؤكد ترجمة خطاب القسم لرئيس الجمهورية والبيان الوزاري”.

كلام الصراف جاء خلال زيارته لمنفذية عكار في الحزب “السوري القوي الاجتماعي” في حلبا – عكار، حيث كان في استقباله منفذ عام عكار بالحزب ساسين يوسف واعضاء المنفذية والامناء.

وقال: “من المستغرب ان يتوغل الارهابيون في المخيمات وهي على ارض لبنانية وتحت رعاية دولية وهيئات انسانية”.

اضاف الصراف أن “حقوق النازح تعنينا كثيرا ورعايته واجب علينا، ولكن سنقف بالمرصاد لاي عمل ارهابي او امني او فتنوي يصدع وحدتنا الوطنية وعيشنا المشترك”.

واشار الى ان “ما جرى بالامس اكد على ثلاث ثوابت: الاحتضان الرسمي والمدني والشعبي من مختلف الافرقاء الداعم للجيش مما يعني ان الارهاب لن يدخل بسهولة الى اراضينا، الجيش مستعد دائما لتقديم الدماء من دون اي حساب عندما يتعلق الامر بامن الوطن والمواطنين، عندما حذرنا لضرورة الانتباه الى موضوع النازحين والمخيمات قامت علينا الدنيا ونعتونا باللاانسانية”.

وتابع: “لا يزايدن علينا احد بمحبتنا وعاطفتنا تجاه شعبنا السوري ولكن امننا وسيادتنا حقوق مقدسة”.

بدوره، نوه يوسف في كلمته بدور الجيش وما يقوم به من بطولات وتضحيات واخرها في عرسال.

اخترنا لك

التعليقات مغلقة.