الأمن العام يوقف لبنانياً لإنتمائه الى تنظيم إرهابي والتحاقه بصفوفه في الرقة والموصل

طالبوا مع أبعاد بـ #المؤبد_إلو_الحياة_إلها

في إطار متابعة نشاطات المجموعات الارهابية داخل وخارج الأراضي اللبنانية، وبناءً لإشارة النيابة العامة المختصة أوقفت المديرية العامة للأمن العام اللبناني (ع.م.ج) لانتمائه إلى تنظيم إرهابي.

بالتحقيق معه إعترف بأنه بايع تنظيم جبهة النصرة الإرهابي وانتمى إلى مجموعة شادي المولوي وأسامة منصور وخضع لدورة شرعية وعسكرية في مسجد المنصور.

بعد معركة طرابلس تواصل عبر الفايسبوك مع أحد الإرهابيين المنتمين لتنظيم داعش الإرهابي في الرّقة وأبدى رغبته “بالنفور” إلى أرض الجهاد، فطلب منه المغادرة إلى تركيا وزوّده برقم أحد عملاء التنظيم المذكور الناشط في تهريب المقاتلين من تركيا إلى سوريا.

استحصل صاحب العلاقة على جواز سفر لبناني غادر بموجبه إلى تركيا ثم دخل الأراضي السورية بواسطة مهرب أوصله إلى منطقة الرّقة، ومنها إلى داخل العراق حيث مكث في مدينة الموصل وقاتل إلى جانب تنظيم داعش الإرهابي.

بعد انتهاء التحقيق معه أحيل إلى القضاء المختص.

اخترنا لك

التعليقات مغلقة.