رئيس قلم المحكمة الخاصة بلبنان التقى الحريري لاطلاعه على آخر المستجدات وشكر الحكومة على تعاونها

طالبوا مع أبعاد بـ #المؤبد_إلو_الحياة_إلها

أعلنت المحكمة الخاصة بلبنان، في بيان اليوم، ان رئيس قلم المحكمة داريل مونديس التقى رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري خلال زيارة عمل إلى لبنان هذا الأسبوع.

وقال مونديس في هذه المناسبة: “أتاحت لي هذه الزيارة إطلاع رئيس الوزراء على آخر المستجدات في عمل المحكمة والتقدم بالشكر إلى الحكومة اللبنانية على تعاونها المستمر مع المحكمة.

فدعم لبنان بالغ الأهمية لضمان اضطلاع المحكمة الخاصة بلبنان
بولايتها بصورة عادلة وفي الوقت المناسب”.

واشار البيان الى ان رئيس قلم المحكمة يسافر إلى بيروت بانتظام لإطلاع كبار المسؤولين على أنشطة المحكمة الخاصة بلبنان وللاشراف على عملها في لبنان.

وهو مسؤول عن جميع جوانب إدارة المحكمة الخاصة بلبنان، بما في ذلك الميزانية، وجمع الأموال، والموارد البشرية وتوفير الأمن.

وتشمل مسؤولياته أيضا خدمات الإدارة القضائية، والإشراف على وحدة المتضررين المشاركين في الإجراءات، وحماية الشهود، والخدمات اللغوية”.

وعن مستجدات محاكمة عياش وآخرين، اوضح البيان ان “القضية الرئيسية للمحكمة، وهي قضية المدعي العام ضد عياش وآخرين، ترتبط بالاعتداء الذي وقع في بيروت في 14 شباط/فبراير 2005 وأسفر عن مقتل رئيس الوزراء اللبناني السابق رفيق الحريري و21 شخصا آخرين.

وقد بدأت المحاكمة في 16 كانون الثاني/يناير 2014. ويشارف الادعاء على الانتهاء من عرض قضيته.

وعرض الادعاء حتى الآن الأدلة الجنائية المتعلقة بسبب انفجار 14 شباط/فبراير 2005 وتلك المتعلّقة بمقتل وإصابة المتضررين من هذا الاعتداء.

وقدم أيضا أدلة تتعلق بأعمال التحضير التي قام بها المتهمون وشركاؤهم في المؤامرة في عامي 2004 و2005 تمهيداً لاغتيال رئيس الوزراء السابق رفيق الحريري.

وهو يقدّم حالياً أدلة متعلقة بهوية المتهمين وبدور كل متهم منهم في الاعتداء.

وعند انتهاء الادعاء من عرض قضيته، سيتسنى للممثل القانوني للمتضررين وللمحامين في أفرقة الدفاع أن يعرضوا قضاياهم.

اخترنا لك

التعليقات مغلقة.