المشنوق : الجيش دقيق ويفصل بين عرسال وجرودها

طالبوا مع أبعاد بـ #المؤبد_إلو_الحياة_إلها

أعلن وزير الداخلية والبلديات نهاد المشنوق أن وزارته تعمل على اتخاذ الاحتياطات اللازمة “إزاء إمكان حصول تهجير جديد للمدنيين من مخيمات النزوح السوري الموجودة في جرود عرسال البعيدة والقريبة من المعارك الدائرة هناك، بحيث لا ينتقل هؤلاء إلى بلدة عرسال بل إلى مناطق أخرى، وهناك خيارات عدة في هذا الصدد نعمل عليها”.

وأوضح المشنوق لصحيفة “الحياة” أن “مخيمات جرود عرسال تضم حوالى 12 ألف نازح، ويجب الأخذ في الاعتبار أن 82% من النازحين عموماً هم من النساء والأطفال وليسوا مقاتلين، وبالتالي نعمل من زاوية إنسانية على اتخاذ التدابير المناسبة”.

وأشار الى أن الجيش اللبناني “فصل بإجراءاته بلدة عرسال عن الجرود وأخذ الاحتياطات اللوجستية، وهو يتعاطى بمنتهى الدقة والحكمة والوعي مع الأوضاع على الأرض”.

الحياة

اخترنا لك

التعليقات مغلقة.