عائلة نزار زكا : لا يحمل سوى الجنسية اللبنانية

طالبوا مع أبعاد بـ #المؤبد_إلو_الحياة_إلها

صدر عن عائلة نزار زكا، الموقوف في إيران ، البيان الآتي: “أنه حقا أمر غريب. فمنذ اختطاف نزار زكا ولغاية تاريخه، لم نترك بيانا أو مقابلة أو مناسبة الا وأكدنا مرارا و تكرارا أن نزار زكا هو مواطن لبناني، ولا يحمل أي جنسية أخرى مهما كانت. لذا من المستغرب عملية التضليل المبرمجة من قبل بعض الأجهزة والوزارات وغيرهم من المعنيين، لجهة التلميح بان نزار زكا يحمل جنسيتين.

هذا كذب محض يذكرنا بتصرفات الاجهزة اثناء مرحلة ما قبل العام 2005، خصوصا ان المديرية العامة للأمن العام، ووزارة الخارجية على علم من دون شك بأن نزار زكا لا يحمل أي جنسية سوى الجنسية اللبنانية وبكل فخر. إن السكوت عن عملية التضليل و”اللوفكة” وعدم إصدار أي توضيح حول هذا الموضوع يدفعنا الى اعتباره تواطؤا”.

أضاف البيان: “إننا كعائلة وكوكلاء قانونيين لنزار زكا، قمنا بزيارة القصر الجمهوري 3 مرات، اضافة الى اتصال هاتفي مطول، وتفاجأنا كل مرة بأنهم لا يعلمون أن نزار زكا لا يحمل سوى الجنسية اللبنانية.

لا سيما أن رئاسة الجمهورية تستحصل على تقرير مفصل من الأمن العام قبل أي اجتماع يقوم به الرئيس، ويتضمن التقرير معلومات حول مضمون الاجتماع المرتقب. فكيف يمكن أن يسهى هذا الأمر الأساسي عن هذه التقارير في حال لم تكن مقصودة وتنطوي على سوء النية”.

تابع: “نتمنى على القيمين على وزارة الخارجية والقيمين على المديرية العامة للأمن العام إيضاح هذا الأمر بشكل شفاف، وغير قابل للالتباس، واطلاع الرأي العام على حقيقة الأمر بشكل واضح وصريح”.

وختم البيان:” ان التقاعس عن إيضاح هذا الأمر بشكل نهائي من الصعب اعتباره أي شيء سوى مشاركة وتواطؤا باختطاف مواطن لبناني بريء والعمل على إخفاء معالم الجريمة والتستر عن المجرمين، آملين منكم إصدار بيان توضيحي نهائي يقطع الطريق على اي التباس عمدا ام تخاذلا”.

اخترنا لك

التعليقات مغلقة.