لائحة “صوت واحد للتغيير” في دائرة الجنوب الثالثة اطلقت برنامجها الانتخابي

طالبوا مع أبعاد بـ #المؤبد_إلو_الحياة_إلها

أقامت حملة صوت واحد للتغيير حفلاً سياسياً مساء اليوم في قاعة لافيتا في ​النبطية الفوقا​، حيث أطلقت خلاله البرنامج الانتخابي للائحة صوت واحد للتغيير في دائرة ​الجنوب​ الثالثة والتي تضم أقضية بنت جبيل والنبطية ومرجعيون حاصبيا.

وتتألف من 7 مرشحين ( المحامي عباس سرور، د. علي الحاج علي، د. أحمد مراد، حسين بيضون، د. هلا بوكسم، د. سعيد عيسى، وغسان حديفة)، وذلك بحضور الأمين العام للحزب الشيوعي اللبناني وأعضاء من المكتب السياسي واللحنة المركزية، وأهالي شهداء الحزب وجبهة المقاومة الوطنية اللبنانية وفعاليات وشخصيات سياسية ونقابية وثقافية وبلدية وأهلية واجتماعية.

وألقى الأمين العام للحزب الشيوعي ​حنا غريب​ كلمة وجه فيها “التحية إلى الشيوعيين المقاومين الأبطال، الذين كانوا يوم السادس عشر من أيلول 1982 يوم أطلق حزبهم و​منظمة العمل الشيوعي​ واليساريين التقدميين جبهة المقاومة اللبنانية ضد الاحتلال الاسرائيلي، أطلقوها من أجل التحرير.

اليوم في الخامس من نيسان2018 يطلق الشيوعيون اللبنانيون، ويطلق الحزب الشيوعي اللبناني معركة التغيير ضد هذا النظام الطائفي المذهبي. هي هي معركة واحدة من أجل التحرير ومن أجل التغيير نعم نعم في هذه اللائحة هي هي الرصاصات الاولى من أرض الجنوب ومن أرض النبطية من أرض بنت جبيل ومرجعيون وحاصبيا.

تحية لكم، تحية لشهدائكم لأبطالكم لأسراكم ولجرحاكم، لأمهات الشهداء وعائلاتهم…”، موجهاً التحية للشهداء والتاريخ اليوم يسجل يوماً تاريخيا ً للائحة صوت واحد للتغيير، ضد أحزاب السلطة، الفاسدة الذي أمعن تفقيرا وتجويعاً باللبنانيين.”

وتوجه غريب إلى الشيوعيين قائلاً “الأرض شاهدة على شهدائكم وجرحاكم ولا أحد يزايد عليكم كنتم الأوائل والسباقون إلى الشهادة، انها أمانة بين أيديكم انزلوا إلى المعركة، بوحدة متجانسة لتحرير اللبنانيين من السلطة الفاسدة ومن الازمات التي يعيشونها”، مؤكداً على ضرورة بناء دولة علمانية مدنية مقاومة.

وقال “من موقع الحريص على المقاومة وعلى خيار المقاومة ندين كل التدخلات في قضية ​الانتخابات النيابية​ سواء من ​الإمارات​ أو ​السعودية​ أو بدفع الأموال أو من قبل الدول الأجنبية التي تأخذ لبنان اليوم في مؤتمر (باريس 4) سيدر 1 لتقدم الدعم لهذه الطبقة السياسية الفاسدة لتجدد نفسها مقابل حفنة من الدولارات، يبيعون لبنان وحقوق العمال والمزارعين والمعلمين والدولة في ​مؤتمر باريس 4​.

اخترنا لك

التعليقات مغلقة.