موكب حزب الله وأمل يجول في الأشرفية ويتعرض للضرب في عائشة بكار

طالبوا مع أبعاد بـ #المؤبد_إلو_الحياة_إلها

تسيطر الأجواء الانتحابية بوتيرة عالية في كافة المناطق اللبنانية, اذ كلّ فريق يحتفل على طريقته وسط أجواء تسودها المنافسة.

وهذا ما تبيّن في فيديو, يظهر مرور مواكب سيارة تحمل رايات حركة أمل وحزب الله في منطقة الأشرفية قرب سوبرماركت سبينيس.

وبعدما جال الموكب نفسه في الأشرفية, توجه الى منطقة عائشة بكار, الأمر الذي استفزّ مناصرو تيار المستقبل, اذ تعرضوا للموكب واعتدوا عليهم بالضرب.

ولاحقاً, طلب رئيس الحكومة سعد الحريري من الجيش وقوى الامن التدخل ومعالجة الفلتان واتخاذ التدابير اللازمة بأقصى سرعة ممكنة قبل أن تخرج الامور عن السيطرة.

وعلّق تيار المستقبل على اشكال عائشة بكار في بيان جاء فيه “حاولت فلول من الخارجين على القانون طوال اليومين الماضيين، نشر حالة من الفلتان والفوضى في أحياء بيروت، والقيام بعمليات تخريب والاعتداء على النصب التذكاري للرئيس الشهيد رفيق الحريري في مكان استشهاده، واقتحام منطقة عائشة بكار بمئات الدراجات النارية، واطلاق هتافات مذهبية واستفزازية، تعيد العاصمة إلى مناخات التحريض والعبث بالسلم الألهلي، وتنكأ جراح اليوم المشؤوم للسابع من ايار 2008.

ان تيار المستقبل وأبناء بيروت الذين يعبرون عن سخطهم تجاه هذه الممارسات الشاذة والمشبوهة، يحملون المسؤولية الكاملة للقيادات السياسية والحزبية المعنية بضبط فلتان عناصرها، وردعهم عن مواصلة المسيرات المذهبية وما يترتب عليها من ردات فعل.

ويهيب التيار بهذا الشأن بجميع الشبان والأنصار والمحازبين، التزام ضبط النفس، والامتناع عن تنظيم أية مسيرات مضادة، والتعاون مع الجيش وقوى الأمن الداخلي لضبط الوضع، وقطع الطريق على المصطادين بالمياه العكرة”.

من جهته, استنكر بري الممارسات المسيئة التي قامت بها بعض المواكب السيارة في شوارع بيروت.

وأضاف بري في بيان: “ان كرامة العاصمة بيروت وكرامة أبنائها وعائلاتها الكريمة وقياداتها هي من كرامتنا، وأي مساس بها مساس بكرامتنا وكرامة كل اللبنانيين”.

وختم: “اننا اذ ندين بأشد عبارات الادانة كل المظاهر المقيتة التي حدثت في بعض شوارع العاصمة بيروت والتي أساء فيها بعض الموتورين لحركة أمل وحزب الله ولانجازاتهما، ان هذه التصرفات اللامسؤولة، لا تعبر عن سلوكيات وأدبيات وأخلاق ومناقبية أبناء الامام الصدر وحزب الله وهي ممارسات مدانة بكل المقاييس الأدبية والأخلاقية والدينية، نضعها ومرتكبيها والقائمين عليها برسم الأجهزة الأمنية والقضائية التي اجرينا بها الاتصالات اللازمة، لاتخاذ التدابير القانونية بحقهم، لردعهم واحالتهم للقضاء المختص”.

كما ألقى الجيش القبض على عدد من الشبان المشاركين بالاشكال في عائشة بكار.

 

اخترنا لك

التعليقات مغلقة.